نظام الساعات المعتمدة
نظام الساعات المعتمدة

نظام الساعات المعتمدة بالجامعات | تفاصيل 2023

نظام الساعات المعتمدة بالجامعات | تفاصيل 2023

نظام الساعات المعتمدة بالجامعات | تفاصيل 2023

نظام الساعات المعتمدة بالجامعات | تفاصيل 2023
نظام الساعات المعتمدة بالجامعات | تفاصيل 2023

نظام الساعات المعتمدة بالجامعات | تفاصيل 2023
ما هو نظام الساعات المعتمدة؟
جرى التعديل للفقرة الثانية من المادة 79 لللائحة التنفيذية لقانون تنظيم الجامعات، الذي ينص على أنه بالنسبة للدراسة بنظام النقاط والساعات المعتمدة، يتم منح الدرجة العلمية لكل طالب ومتطلبات الحصول عليها وكذلك الحد الأدنى لعدد سنوات الدراسة، وفقاً لما تحدده اللوائح الداخلية للكليات.
ما مميزات النظام الجديد؟
يمنح التعديل الفرصة لطلاب الجامعات التخرج مباشرة، وذلك عقب استيفائهم عدد الساعات المعتمدة «كريدت»، التي تتطلبها جميع تخصصاتهم وذلك بعد استيفاء جميع المتطلبات التي يم تحديدها بعد تعديل اللوائح الداخلية لجميع الكليات التي تعمل بنظام الساعات المعتمدة، ولن يتقيد الطالب بعدد سنوات الدراسة من اللائحة التنفيذية وذلك لقانون تنظيم الجامعات لكل كلية وتتعدد المزايا أيضا في مواكبة نظم التعليم العالمية الدولية، وتقليل تكلفة الدراسة للطالب في الجامعة، وتوفير عشرات المليارات من الجنيهات سنوياً، والتخفيف عن الأسر المصرية في توفير نفقات العام الدراسي من كل طالب وأسرة.
هل يستلزم النظام الجديد تعديل اللوائح؟
وفقا لبيان الأعلى للجامعات وتوجيهاته، سيتم البدء في تعديل لوائح جميع الكليات نحول التحول لنظام الساعات المعتمدة.
هل سيكون هناك مصروفا إضافية؟
لن يكون هناك أي أعباء أومصروفات دراسية إضافية بعد التطبيق ولن يؤثر على مجانية التعليم وفقاً لما أكده رئيس اللجنة المشكلة الدكتور ماجد نجم، رئيس جامعة حلوان.
ما هي فلسفة تعديل القانون؟
فلسفة تعديل القانون تهدف لتقليل عدد سنوات الدراسة بالجامعات، على أن تقل السنوات للكليات النظرية من 4 سنوات إلى 3 سنوات، و للكليات العلمية من 5 سنوات لـ4 سنوات، حتى يتناسب مع التعليم الدولي، وفقاً لما أوضحه رئيس الجامعة

عن Mohamed Shehata

شاهد أيضاً

عن نتيجة الثانوية العامة 2022 وزير التعليم: الغشاشين فشلوا وادعاءات رفع الدرجات كاذبة

عن نتيجة الثانوية العامة 2022 وزير التعليم: الغشاشين فشلوا وادعاءات رفع الدرجات كاذبة

عن نتيجة الثانوية العامة 2022 وزير التعليم: الغشاشين فشلوا وادعاءات رفع الدرجات كاذبة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

لا توجد تعليقات للعرض.